FacebookTwitterGoogle Bookmarks

السفارة الأميركية: لدعم تعافي المجتمع في سهل نينوى

07 تشرين2/نوفمبر 2018

بيت نهرين- خاص: أكدت السفارة الأميركية في بغداد على العمل من أجل دعم المجتمع في سهل نينوى.

وذكرت السفارة على حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بأنه "مع إعادة افتتاح الطريق المؤدي الى باطنايا الآن، تعمل الوكالة الأميركية للتنمية الدولية مع الشركاء المحليين من أجل تحديد وسائل جديدة لدعم تعافي المجتمع".

وأضافت "بدأت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية بالفعل بإعادة تأهيل ثلاث مدارس وترميم مركزين صحيين"، فضلاً عن "تمويل ترميم محال وأعمال تجارية صغيرة وإعادة تأهيل شبكات المياه والكهرباء المحلية".

يذكر أن الطريق الرابط بين تللسقف وباطنايا كان قد أعيد افتتاحه نهاية تشرين الأول المنصرم بعد إغلاقه لمدة دامت أكثر من عام من قبل قوات البيشمركة نتيجة الاقتتال الذي نشب بينها وبين ميليشيات الحشد الشعبي.

وقرّر مجلس النواب العراقي نهاية كانون الثاني 2017، اعتبار سهل نينوى (الموطن التاريخي لمسيحيي العراق)، منطقة منكوبة نظراً لما تعرضت له من دمار في البنى التحتية والممتلكات العامة والخاصة بعد سيطرة التنظيم الإرهابي "داعش" عليها. وأشار الى أن الجرائم التي حدثت في سهل نينوى تستدعي قيام الجهات التنفيذية تعويض الأهالي عن الأضرار التي لحقت بهم.