FacebookTwitterGoogle Bookmarks

مبادرة جديدة بعنوان "50 ألف شمعة للسلام في سورية"

04 كانون1/ديسمبر 2018

بيت نهرين- عن وكالة آكي الايطالية للأنباء: أطلقت جمعية بابوية في مقر سفارة بولندا لدى الكرسي الرسولي، عند منتصف نهار اليوم الاثنين، حملة جديدة بعنوان "شموع لأجل السلام في سورية".

وقالت جمعية عون الكنيسة المتألمة البابوية (ACS)، صاحبة المبادرة، أن حملتها "شهدة في الأيام الأخيرة مشاركة أكثر من 50 ألف طفل في سبع مدن سورية، تأثرت بالحرب أكثر من غيرها"، وهي "حلب، دمشق، حمص، مرمريتا، الحسكة، طرطوس واللاذقية"، حيث "قام الأطفال بعمل رسومات عن السلام على حاميات لهب شموعهم".

وذكرت (ACS) في بيان أنه "خلال تقديم المبادرة، وبعد تحيات السفير البولندي لدى الكرسي الرسولي، يانوش كوتانسكي، والأمين العام للجمعية، فيليب أوزوريس، بحضور القاصد الرسولي في سورية الكاردينال ماريو تزيناري، رئيس أساقفة السريان الكاثوليك في حلب المطران دنيس أنطوان شهدة، فضلاً عن نخبة من الراهبات، الى جانب ممثلي (ACS) ايطاليا، سيكون هناك أيضاً اتصال عبر سكايب مع بعض الأطفال الذين شاركوا بالمبادرة".

وخلصت الجمعية البابوية الى القول إن مبادرتها "سترافق بحملة دولية لجمع الأموال لدعم المكاتب الوطنية لعون الكنيسة المتألمة البالغ عددها 23 مكتباً"، وكذلك "خطة الطوارئ وإعادة إعمار ومعونة راعوية بما يصل الى 15 مليون يورو، تُضاف الى أكثر من 29 مليون و350 ألف يورو تبرعت بها (ACS) منذ بداية النزاع في سورية عام 2011".