FacebookTwitterGoogle Bookmarks

القاضي رائد حميد: ما حصل للمسيحيين والايزيديين إبادة جماعية

14 آذار/مارس 2019

بيت نهرين- خاص: زار وفد من منظمة شلومو للتوثيق برئاسة فارس ججو وكل من طاهر سعيد متي وصباح رفو وكامل زومايا، الأحد 10 آذار 2019، رائد حميد حسين المصلح نائب رئيس محكمة استئناف نينوى الاتحادية.

وتحدث القاضي المصلح عن الإجراءات المتخذة بحق الذين تم تقديمهم للعدالة والمتهمين "بالإرهاب" وفق قانون ١٣ لسنة ٢٠٠٥ وفق المادة أربعة إرهاب، وقد استفسر الوفد من سيادته بخصوص التكييف القانوني لما تعرض له المسيحيين والايزيديين والشبك والتركمان الشيعة والكاكائية في القانون المذكور، أكد المصلح بأن رأيه الشخصي يؤيد بأن ما تعرض له المسيحيين والايزيديين إبادة جماعية ولكن القانون لا يتضمن ذلك ولا يمكن محاكمة أي متهم بدون توفر التشريع المناسب الذي هو من اختصاص المؤسسة التشريعية وليس من اختصاص القضاء وذلك وفق مبدأ "لا عقوبة بدون نص". إذ أكد المصلح ان بإمكان ممثلي الأقليات في مجلس النواب العراقي في العمل مع زملائهم لتقديم هكذا مشروع قانون ليتم إقراره.

في نهاية اللقاء قدم الوفد جزيل شكره لحفاوة الاستقبال رغم ضيق وقته للقاء وفد منظمة شلومو للتوثيق.

علماً ان منظمة شلومو سبق وأن حثت عدد من البرلمانيين وكذلك هيئة المستشارين في مجلس الوزراء العراقي ومنظمات مجتمع مدني مختلفة وشخصيات سياسية ورأي عام بضرورة المطالبة بتشريع قانون المحكمة الجنائية المختصة بالجرائم الدولية في الشهر الماضي شباط 2019.

 

"شلومو" تلتقي مسؤول حقوق الانسان في القنصلية الأمريكية

 

بيت نهرين- خاص: التقى وفد من منظمة شلومو للتوثيق برئاسة فارس ججو رئيساً ورنين طاهر سعيد نائبة الرئيس وعضوية كامل زومايا مسؤول العلاقات الخارجية، الاثنين 11 آذار 2019، ديفيد فريمان مسؤول حقوق الانسان في مكتبه في القنصلية الأمريكية في عنكاوا.

وتطرق الجانبان للعديد من التحديات والصعوبات التي تواجه الأقليات في العراق وخاصة الايزيديين والمسيحيين في الموصل وسنجار وسهل نينوى بسبب العمليات الجارية والحثيثة لتغيير المناطق ديموغرافياً، واستفسر الوفد عن موقف الحكومة الأمريكية بمحاكمة المتهمين من دولة الخلافة الإسلامية وفق المادة أربعة إرهاب من قانون مكافحة الإرهاب المرقم 13 لسنة ٢٠٠٥ وبنفس الوقت فان الحكومة الأمريكية والعديد من الدول والمنظمات الدولية تؤكد بأن ما تعرضت له الأقليات الدينية في العراق وخاصة الإيزيديين والمسيحيين هي جرائم إبادة جماعية وضد الانسانية والحرب (جرائم دولية)؟

من جانبه أكد ديفيد فريمان ان الحكومة الأمريكية تعمل من خلال المشاريع الخدمية والاقتصادية للمنطقة الى تقديم الدعم المالي وتحفيز النشاط وإعادة الإعمار للنهوض بواقعها وفق برنامج مساعدات الشعب الأمريكي USAID عبر القنوات الحكومية.

 

"شلومو": تجريف وتدمير مقبرة آشورية بالكامل في تلكيف على يد دولة الخلافة الإسلامية

 

بيت نهرين- خاص: قام وفد من منظمة شلومو للتوثيق ضم كل من صباح رفو وطاهر سعيد متي وكامل زومايا، الاثنين 11 آذار 2019، برصد وتوثيق ما تعرضت له المقبرة الآشورية في تخوم تلكيف من تجريف وتدمير كامل، حيث طال التدمير حتى سواتر المقبرة الى جانب نبش القبور وتشويه معالم المقبرة بالكامل.

وفي تصريح لقناة عشتار الفضائية أكد كامل زومايا مسؤول العلاقات الخارجية للمنظمة ان منظمة شلومو للتوثيق لأول مرة ترصد الحقد الدفين باتجاه شعبنا من خلال التدمير القصدي لهوية شعبنا المسيحي وطمس معالمه وثقافته، واستغرب زومايا بالفعل الإجرامي التي قامت به دولة الخلافة الإسلامية للمقبرة الآشورية التي تبتعد كثيراً عن الشارع الرئيس الذي يربط بين القوش والموصل، وكما ان المقبرة في تخوم مركز قضاء تلكيف بعيدة عن الأنظار ومع هذا تم تجريفها لما يحملوه من فكراً ظلامياً ومحاولاتهم المستميتة في إزالة وتشويه معالم شعبنا في سهل نينوى وسنجار والموصل.

ومن جانب آخر طالبت منظمة شلومو للتوثيق الكنيسة والمنظمات الدولية بالقيام ببناء سياج للمقبرة للحفاظ عليها احتراماً للموتى لا سيما وان الرعات البدو يمرون من خلالها وستكون أثراً بعد عين ليتم تشويها بالكامل.