FacebookTwitterGoogle Bookmarks

بمناسبة الذكرى 170 لصدور صحيفة زهريري دبهرا مركز ديانا للإعلام ينظم جلسة حوارية

06 تشرين2/نوفمبر 2019

بيت نهرين - خاص

بمناسبة الذكرى 170 لولادة صحيفة زهريري دبهرا بكر الصحف الآشورية، نظم (مركز ديانا للإعلام) وبالتعاون مع (معهد راوندوز الخاص)، مساء يوم الثلاثاء 11 من نوفمبر الجاري ورشة حوارية تحت إسم ( الصحافة الآشورية في عمق تاريخ الشرق الأوسط).

بداية ألقى الدكتور دلاور جوهر عميد المعهد كلمة مقتضبة تطرق فيها إلى دور مؤسستهم وسياستها الرامية لدعم مثل هكذا نشاطات ثقافية متنوعة إنما هدفها خدمة ونشر الأفكار المعتدلة والقوميات والأديان المتعايشة في الإقليم، وأشار إلى أنه إطلع على جزء من تاريخ الآشوريين وماعانوه من ظلم وإستبداد وجور على مر دهور، هذا التاريخ الذي يدمي العيون، وتمنى للصحافة والصحفيين الآشوريين النجاح المتواصل في عيد صحافتهم السنوي.

وبعدها تحدث الصحفي (إسماعيل إبراهيم) مدير (مؤسسة زاري كرمانجي للثقافة والإعلام) في مداخلته التي حملت عنوان ( الشباب الإعلامي والإعلام الشاب)، حيث تطرق إلى ضرورة أن يكون هناك تجدد وضخ دماء شبابية في المؤسسات الإعلامية بجل أقسامها بغية تجديد أفكارها خدمة  للقضية والرسالة الإعلامية التي تسعى المؤسسة لإيصالها للجمهور.

أما الصحفي ( ايفان جاني)، وفي مداخلته التي جاءت تحت عنوان ( جولة تأريخية في الصحافة الآشورية من أورميه إلى ديانا)، إستعرض خلال حديثه ظروف ولادة صحيفة زهريري دبهرا وأهميتها ودورها مستذكراً رواد الصحافة القومية والإصدارات التي صدرت داخل وخارج الوطن، ودورهم في إرساء أسس العمل الإعلامي والصحفي في العراق الجديد. كما مر على تجربة مجلة ديانا، هذه المجلة الفتية التي كان لها بصمة واضحة منذ يوم صدورها.