FacebookTwitterGoogle Bookmarks

بطريرك بابل للكلدان: العراق لا يزال يتميزّ بخطوط انكسار عميقة

12 نيسان/أبريل 2018

بيت نهرين- عن الدستور: قال مار لويس ساكو بطريرك بابل للكلدان، اليوم، خلال كلمته في مؤتمر حول المواطنة والعدالة نظمه مجلس الشيوخ الفرنسي بباريس، إن المجتمع العراقي لا يزال يتميزّ بخطوط انكسار عميقة.

وأضاف: "الانقسامات التي تشق المجتمع العراقي عديدة بالفعل، إنها قبليّة وعرقية ودينية أو ثقافية أيضاً، وما يعقد هذا الواقع القبلي هو الانتماء الديني".

وأكد البطريرك: "لا يمكن تنظيم حياة المدينة في القرن الحادي والعشرين كما كان ذلك يحدث في عصر المسيح أو في القرن الأول للهجرة"، موضحاً: "الوثائق القديمة التي تعود الى 14 قرناً، مثل وثيقة المدينة المنورة أو وثيقة الخليفة عمر لم تعد قادرة على حل المشاكل السياسية والاجتماعية اليوم".

ودعا "مار لويس ساكو" الى ضرورة التكيف مع الواقع كما هو، وأن نأخذ في الاعتبار التنوع والتعددية التي تميّز مجتمعاتنا.