FacebookTwitterGoogle Bookmarks

الاتحاد الأوروبي يتسلم طلباً عراقياً للتحقيق بجرائم في سهل نينوى

07 تموز/يوليو 2018

بيت نهرين- عن شفق نيوز: أفاد المتحدث بإسم العشائر العربية في المناطق المتنازع عليها مزاحم الحويت، اليوم الأربعاء، بتسلم الاتحاد الأوروبي طلباً للتحقيق بجرائم حصلت في سهل نينوى.

وقال الحويت لشفق نيوز ان "العشائر العربية في المناطق المتنازع عليها قدمت طلباً الى رئيس الاتحاد الأوروبي حول فتح ملف تحقيق مع الحكومة الألمانية التي تتحمل جميع الجرائم التي حصلت في مناطق سهل نينوى، من قبل مواطنين يحملون الجنسية الألمانية، وهم وعد محمود أحمد قدو آمر لواء 30 التابع لميليشيات الحشد الشعبي، وشقيقه سعد محمود أحمد قدو الذي يشغل منصب مسؤول أمن لواء 30".

وبين ان "هؤلاء قاموا بارتكاب جرائم، وبالتالي فان الحكومة الألمانية تعتبر شريكاً في الجرائم والانتهاكات التي تحصل من قبل مواطنيها".

ولفت الحويت الى "تقديم طلب للاتحاد الأوروبي هدفه محاسبة الحكومة الألمانية التي أصدرت الجنسية لقيادات في ميليشيات الحشد الشعبي التي تعمل بأمرة قاسم سليماني والمخابرات الأيرانية"، منوهاً الى أنه "سيتم اتخاذ الاجراءات بحق المواطنين الألمان الذين يعملون لصالح ايران".