عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.           

FacebookTwitterGoogle Bookmarks

فرنسا تهب الى مساعدة المدارس المسيحيّة في لبنان

29 تموز/يوليو 2020

بيت نهرين – عن اليتيا

في حين تسارع الأزمة الصحيّة الناتجة عن فيروس كورونا المُستجد انزلاق لبنان نحو الهاويّة، تعاني مدارس البلاد وبشكل خاص المدارس المسيحيّة من تابعات الوضع الصعب إذ يواجه ٨٠٪ منها خطر الاقفال لانعدام الموارد.

يعيش بلد الأرز أسوأ أزمة اقتصاديّة في تاريخه يطبعها انخفاض غير مسبوق لقيمة عملته وارتفاع جنوني في الأسعار إضافةً الى تسريح واسع النطاق للموظفين والعمال.

وأعلن وزير الخارجيّة الفرنسي، جان إيف لو دريان، خلال زيارة له الى بيروت يومَي ٢٣ و٢٤ يوليو، عن مساعدة تبلغ قيمتها ١٥ مليون يورو للمدارس اللبنانيّة. ومن المتوقع أن تستفيد المدارس الـ٥٢ الفرنكوفونيّة من هذه المساعدة ابتداءً من بداية العام الدراسي المقبل.

مليونَي يورو للمدارس المسيحيّة

وترصد فرنسا أيضاً مليوني يورو لمساعدة مدارس البلاد المسيحيّة. ورحبت “أعمال الشرق” بهذه الخطوة وبالتزام الدولة مساعدة مدارس لبنان الفرنكوفونيّة. وفي حين يتلقى أكثر من ١٢٠ ألف تلميذ اليوم تعليماً باللغة الفرنسيّة في لبنان، تذكر الجمعيّة ان “اللغة الفرنسيّة عنصر تماسك وانفتاح بين الطلبة الذين يلتقون في هذه المدارس مسيحيين ومسلمين، صبيّة وفتيات، أغنياء وفقراء.”