عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.           

تعيين المطران مار أفرام يوسف عبّا مدبّرًا بطريركيًا لأبرشيّة الموصل وتوابعها للسّريان الكاثوليك

09 تشرين1/أكتوير 2021

بيت نهرين – عن نورسات

عيّن بطريرك السّريان الكاثوليك يوسف الثّالث يونان، في 18 أيلول/ سبتمبر الماضي، رئيس أساقفة بغداد وأمين سرّ السّينودس المقدّس المطران أفرام يوسف عبّا مدبّرًا بطريركيًّا لأبرشيّة الموصل وتوابعها للسّريان الكاثوليك، وذلك على أثر قبول استقالة المطران مار يوحنّا بطرس موشي من رعاية أبرشيّة الموصل لبلوغه السّنّ القانونيّ.

وكما أشار إعلام البطريركيّة، زوّد يونان المطران يوسف عبّا بنصائحه وتوجيهاته الأبويّة، متمنّيًا له النّجاح والتّوفيق في هذه المهمّة والمسؤوليّة الجسيمة، لِما فيه خير أبرشيّة الموصل وتوابعها وخلاص نفوس مؤمنيها، بما يتحلّى به من صفات الرّاعي الصّالح والوكيل الأمين، بالتّعاون مع الآباء الخوارنة والكهنة والرّهبان والرّاهبات والعلمانيّين العاملين في الأبرشيّة.  

كما شكر المطران بطرس موشي على خدمته الطّويلة والمثمرة لأبرشيّة الموصل، بما حباه الله من مواهب وصفات، إذ رعى الأبرشيّة في فترة صعبة وعصيبة، خاصّةً خلال فترة التّهجير والاقتلاع، وحافظ عليها حتّى اليوم.  

هذا واحتفل المطران عبّا، يوم الأحد الماضي، بالقدّاس الأوّل في كنيسة الطّاهرة الكبرى وفي كنيسة مار يوحنّا المعمدان في قره قوش، حيث بدأ خدمته، وعقد اجتماعًا عامًّا للآباء الخوارنة والكهنة لوضع خطّة العمل وتعزيز الخدمة الرّوحيّة والرّاعويّة والإداريّة في الأبرشيّة.