عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.           

رئيس أساقفة الموصل للكلدان يدعو لعودة المسيحيين والمساهمة بأعادة أعمار الموصل

12 كانون2/يناير 2022

بيت نهرين – عن فيديو الحرة

من خلال فيديو قناة الحرة (لقاء مع رئيس اساقفة الموصل للكلدان سيادة المطران ميخائيل نجيب) تحدث سيادته عن كنيسة مار كوركيس وبأن أول صليب رفع على بنايتها بعد تحرير الموصل من تنظيم داعش الأرهابي.

المطران ميخائيل من ولادة الموصل وأبنها حسب ماتقدم به من خلال حديثه، وبأنه سعيد جداً بالعودة الى مدينته الجريحة، حيث قال انا من باب البيض وجيراننا من الخزرج والساعة ورأس الجادة وحوش الخان والكعيدات كلها مناطقنا حقيقةً، تربينا في الجانب الأيمن من الموصل، لكن ككنيسة اصيلة الذي هي من 2000عام موجودة في الموصل ولغتنا هي اللغة الآرامية لغة السورث الذي تكلم بها سيدنا يسوع المسيح، من غير الممكن تركها، عوائل عديدة من دول أوربا وأمريكا تركوا ورجعوا... عندما يستتب الأمن والأمان في الموصل الكثير من العوائل سوف تعود.

قال سيادته أن الحزن والفرح توأمان لا يمكن أن ينفصلان أبداً، لأنه عندما نشاهد هذا الدمار كأنه جسدنا ممزق، في نفس الوقت في داخلنا هناك رجاء وأمل في أن ما تم تدميره ممكن أعادته وبحسب خبرتي وما اشاهده عندما نعود ونرمم مادمر يعود بأجمل من السابق.

تحدث وقال: اكثر من 95% من مشاريعنا وكنائسنا في الموصل يساعد في ترميمها وتعليق الصلبان والنواقيس اصدقائنا من المسلمين، وعند عودتنا الى داخل الأزقة في الموصل وخاصة في الساحل الأيمن الفرحة تنتاب قلوب الناس وهذا دليل على محبتهم.

كتابة نقلاً عن الفيديو: نضال يوسف