احزابنا القومية الستة يقاطعون انتخابات برلمان اقليم كوردستان

في ٢١ شباط ٢٠٢٤ اصدرت المحكمة الاتحادية قرارها المرقم (٨٣ وموحدتيها ١٣١ و ١٨٥ / اتحادية / ٢٠٢٣ ) حول انتخابات برلمان اقليم كوردستان العراق. وبعد العديد من الاجتماعات بين قيادات احزابنا القومية، خلال الفترة الماضية وصدور بيان الاحزاب الستة في ٢٧ شباط ٢٠٢٤ حول القرار، الذي اشرنا في حينه الى ان شعبنا (الكلداني السرياني الاشوري) قد دفع ثمن الصراعات السياسية على مقاعد الكوتا بين الاحزاب المتنفذة ومحاولات تطويع التمثيل النيابي لشعبنا لصالح مصالح حزبية وفئوية خارج البيت القومي، كما ان المحكمة الاتحادية العليا في العراق اتخذت اسهل الطرق لحل المشكلة المعروضة امامها من خلال الغاء مكون وشعب اصيل وتمثيله في البرلمان متجاوزة بذلك على مواد دستورية في خطوة اعتبرت نكوص عن المسيرة الديمقراطية، والتراجع عن أسس الشراكة  السياسية والقومية والمجتمعية التي تبنتها الدولة العراقية بعد عام ٢٠٠٣، وفي اقليم كوردستان من بعد عام ١٩٩١ .

ومن هنا فان احزابنا قررت مقاطعة انتخابات برلمان اقليم كوردستان المقررة في العاشر من حزيران ٢٠٢٤، مؤكدة بذلك رفضها الامر الواقع المفروض على شعبنا من خلال قرار المحكمة الاتحادية الصادر في ٢١ / ٢ / ٢٠٢٤ ، وعدم تعديل قانون الانتخابات وحصر التصويت داخل المكون، ومقاطعتنا هذه الانتخابات تنزع عن القرار كل الشرعية السياسية التي تأتي من خلال تكامل اركان العملية السياسية والتي يغيب عنها اليوم ركناً أساسياً يتجسد في تمثيل المكونات القومية في السلطة التشريعية في الاقليم، وتلك مخالفة للعديد من مواد دستور جمهورية العراق النافذ.

كما ونؤكد أن اي شخصية تصل إلى البرلمان عبر القوائم العامة، لا تمثل شعبنا، ولسنا ملزمين بمواقفها او سياساتها، بل هي جزء من الأجندات السياسية التي جاءت بها للبرلمان.

ان موقف المقاطعة لهذه الانتخابات، يأتي أيضاً للحفاظ على مكتسبات شعبنا القومية التي جاءت نتيجة نضالات وتضحيات كبيرة خلال العقود الطويلة الماضية والتصدي للنظام الدكتاتوري. ان حقوق شعبنا الكلداني السرياني الآشوري هي حقوق طبيعية كتبت بدماء الشهداء والجرحى، ودموع الآلاف ممن هجروا وهدمت واحرقت قراهم في عمليات الانفال السوداء عام ١٩٨٨، وأولائك الذين طالتهم الديكتاتورية الدموية وفقدوا ارواحهم وكل ما يملكون.

حقوقنا القومية ليست منة من اي طرف، يمنحها متى شاء ويلغيها متى رغب.

اربيل

١٤ اذار ٢٠٢٤

الموقعون:

١- الحركة الديمقراطية الآشورية.

٢- حزب اتحاد بيت نهرين الوطني.

٣- الحزب الوطني الآشوري.

٤- المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري.

٥- حزب ابناء النهرين.

٦- حزب بيت نهرين الديمقراطي.